بواسطة

5 إجابة

بواسطة
 
أفضل إجابة
ارجوا منكم الاجابه
بواسطة
يمكن ان يتغير النصيب لكن الانسان مخير في اختيار الشريك وليس مسيرا من قبل القسمة والنصيب فلم يشير اي معتقد الى ان الزواج قسمة

فانكي باعتقادكي كنتي مسيرا للزواج من هذا الشخص من قبل قوى تتحكم بكما او من قبل الله سبحانه وتعالى

وعندما ترفضين هذا سيتم ترشيح شخص اخر اليكي للزواج

يعني الاحتمالات الوارده هي

يمكن ان يتزوج الشخص بغيركي وتبقين انتي بدون ارتباط لفتره

ويمكن ان تتزوجي بغيره وهو يبقى لفتره ويرتبط لاحقا

يمكن ان ترتبطي به وتغيري رايكي

جميع الاحتمالات وارده

لكن الاحتمال الاقوى عند رفضكي له تنتظرين قدوم غيره
بواسطة
انا اقصد انه بما انك رفضت ان تفعل شيئا محرما حتي لا يغضب الله ويفرق بينكما هل بعد ذلك يمكن ان يكتبه الله من نصيبك ام ان زوجك مكتوب منذ بداية حياتك ولا يمكن ان يتغير القدر
بواسطة
اذا رفضتي المحرمات حسنا فعلتي واصبتي عين الصواب لانكي ستهملين من قبل الرجل بعد عمل الزنا وانكم شرعا سيحرم زواجكم اذا عملتم المحرمات

يمكنك استدراجه للزواج بغير عمل المحرمات وافضي ذلك رفضا قاطعا

اجعله يبادر بالسؤال عنكي واجيبيه ولا تبادري انت بذلك ارفضيه رفضا معتدلا نوعا ما وليس قاسيا لتطرديه

 

اما بالنسبة للقسمة في الزواج فكما ذكرنا الانسان مخير في الاختيار وليس مسير يعني قسمة الزواج لم يذكر في احدى الكتب السماوية او احاديث الانبياء والصالحين

وانما ابتكار الفكر البشري والانسان حر في اختيار الشريك لا يؤثر رفضكي لاقامة علاقة محرمة على تقريبه لكي او ابعاده من نصيبك

 

لكن الله سيسهل الامر بعد بذل جهد ومحاولة منكما للتقرب للزواج بنيه صادقة من الطرفين وطاهره ليبارك جهودكم في الامتناع عن المحرمات

طالما صبرتي لان بعد العسر يسرا
بواسطة
قد يتغير النصيب وهذه حكمه من الله قد يخبأ لك شخص افضل
مرحبًا بك في منتدى العرب ، حيث يمكنك طرح اي سؤال كيفما كان و الحصول على العديد من الاجابات خلال لحظات من طرف الاعضاء
...